مجتمع

الحكومة تقيّد مساحات أراض زراعية بسبب الخصاص في الموارد المائية

قال مصطفى بايتاس، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن الأخيرة اتخذت عددا من التدابير الرامية إلى ضمان إنتاجية القطاع الفلاحي، رغم توالي سنتين من الجفاف على المملكة واستمرار شحّ التساقطات المطرية هذه السنة.

ومن بين التدابير التي اتخذتها الحكومة، بحسب ما أورده بايتاس في الندوة الصحافية الأسبوعية، انطلاق برنامج الري، وتخصيص حصة مؤقتة من المياه لانطلاق الموسم الفلاحي الحالي في انتظار تحسن مخزون السدود، وتقييد مساحات بعض الزراعات، خاصة الخضروات والزراعات العلفية، باعتبارها مهمة لتمويل السوق الوطنية، واعتماد الري التكميلي حسب المناطق وحسب توفر المياه.

وكانت الحكومة قد وضعت، بتوجيهات من الملك، برنامجا لدعم الفلاحين رُصد له غلاف مالي بقيمة 10 مليارات درهم، مخصصة لدعم الأعلاف وتوفير الماء للماشية، وتعويض الفلاحين عن الجفاف ومواكبة القروض، مشيرا إلى أن الحكومة حافظت على أسعار المُدخلات الوطنية من الفوسفاط والبذور المنتقاة.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وأفاد بايتاس بأن الحكومة اتخذت عددا من التدابير الرمية إلى تأمين موفورات كافية لتغطية حاجيات الفلاحين من البذور، مشيرا إلى أنها أمّنت 1.1 مليون قنطار من البذور الخريفية المنتقاة خلال الموسم الفلاحي الحالي.

وأضاف أنه تم اعتماد شبكة التوزيع على مستوى مناطق المغرب تتكون من 400 نقطة.

في السياق ذاته، تم تسقيف أسعار البذور، حيث تم تحديدها في 210 دراهم بالنسبة للشعير، و290 درهما بالنسبة للقمح الصلب، بينما سيتم تزويد السوق الوطني بـ650 ألف طن من الأسمدة بأسعار مدعمة.

وبخصوص الزراعات الخريفية، أورد الناطق الرسمي باسم الحكومة أن المساحة الإجمالية التي تمت برمجتها بلغت 4.5 ملايين هكتار، تمثل منها المساحة المخصصة للقمح اللين 35 في المئة.

وفيما يتعلق بالتأمين الفلاحي، قال بايتاس إنه تم توسيع مساحات الحبوب والقطاني المغطاة بالتأمين بحوالي 200 ألف هكتار، لبلوغ 1.1 مليون هكتار في إطار التأمين متعدد المخاطر، إضافة إلى تأمين 50 ألف هكتار من الأشجار المثمرة.

وتستمر الحكومة في صرف دعم صندوق التنمية الفلاحية، ومواصلة الدعم المخصص للتجهيزات على مستوى السقي على مساحة 350 ألف هكتار إلى غاية سنة 2027، وإرساء إعانات جديدة خاصة للشباب في أراضي الجموع.

ويقدر الغلاف المالي الإجمالي لمجموع الإعانات التي ستصرفها الحكومة لدعم الفلاحين بـ 3.7 مليارات درهم، باستثمار إجمالي يناهز 7.4 مليارات درهم.


المصدر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى